الاخبار السياسية

البرلمان : الحكومة لم ترسل الحسابات الختامية لعام 2015 لتخوفها من كشف الفساد

مجلس-النواب-العراقي-1
اكد عضو اللجنة المالية البرلمانية سرحان احمد ،السبت، ان عدم ارسال الحكومة للحسابات الختامية لسنة 2015 وسنوات اخرى جاء بسبب تخوفها من كشف الفساد والهدر في الموازات العامة ، فيما بين بأن البرلمان قد يتوجه لاستجواب العبادي لمعرفة اسباب تأخير الحكومة لتسليم الحسابات الختامية.

وقال احمد لـ”الامل” ان “الحكومة المركزية خالفت الدستور بعدم ارسالها للحسابات الختامية لسنة 2015 قبل اقرار موازنة 2016 ” ، مشيراً الى ان ” عدم ارسال الحكومة للحسابات الختامية لسنة 2015 وسنين اخرى جاء بسبب تخوفها من كشف الفساد والهدر في الموازات العامة”.

واوضح عضو اللجنة المالية البرلمانية ان ” البرلمان قد يتوجه لاستجواب رئيس الوزراء حيدر العبادي لمعرفة اسباب تأخير الحكومة لتسليم الحسابات الختامية” مضيفاً بأن “الوزارات المعنية باعداد الحسابات الختامية ستشمل في الاستجواب اذا ثبت تلؤكها بهذا الملف”.

وتنص المادة 62 من الدستور العراقي بان “يُقدم مجلس الوزراء مشروع قانون الموازنة العامة والحساب الختامي إلى مجلس النواب لإقراره”.

إغلاق