الاخبار السياسية

الجبوري: الإصلاحات لن تتحقق دون شراكة جميع الأطراف

أكد رئيس مجلس النواب سليم الجبوري، ضرورة إبداء مزيد من الاهتمام بشريحة المعاقين، موضحا أن مجلس النواب عازم على إصدار تشريعات تضمن حقوقهم وتستثمر طاقاتهم، فيما شدد على أن الإصلاحات لن تتحقق دون شراكة جميع الأطراف.

وقال الجبوري في بيان صدر بعد استضافته، أمس، مأدبة إفطار لتجمع المعوقين العراقيين في بغداد ، “لا يمكن إغفال دور هذه الشريحة المهمة في المساهمة في عملية البناء والإصلاح”، مؤكدا “ضرورة إبداء مزيد من الاهتمام بشريحة المعاقين”.

وأضاف الجبوري، أن “مجلس النواب عازم على إصدار التشريعات التي تضمن حقوقهم وتسهم في استثمار طاقاتهم وتوجيه إمكاناتهم”، موضحا أن “نجاح خطط الإصلاح يعتمد بشكل رئيس على وجود شراكة ورؤية واضحة يشارك بها الجميع دون استثناء أي طرف أو مؤسسة أو شريحة”.

ودعا الجبوري الى “تجاوز جميع الأخطاء السابقة التي أدت الى ظهور الإرهاب والتطرف والاستفادة مما جرى في مرحلة ما بعد التحرير لضمان عدم توفير أي مبرر للعودة الى التطرف”، محذرا من أن “غياب الاستقرار السياسي سينعكس سلبا على الجانب الأمني والاقتصادي في البلاد”.

وتساءل الجبوري “من المستفيد من تعطيل مؤسسات الدولة وعدم قيام البرلمان والحكومة بدورهما”، معتبرا أن “وجود اختلاف في وجهات النظر ومعارضة سياسية أمر صحي ضمن حدود التقويم وبناء المؤسسات”.

وشدد في الوقت ذاته على “أهمية الاستجابة لمطالب الشعب وعدم صم الأذان عنها”.

وكان رئيس مجلس النواب سليم الجبوري أكد في وقت سابق، على ضرورة تغليب المصلحة الوطنية وانجاز مشروع الإصلاحات التي خرج الشعب العراقي من اجلها، فيما طرح سبعة أمور “لازمة لهذه المرحلة”، مشيرا الى أن تلك الأمور تضمن تحقيق الإصلاحات والحفاظ على البلد واستقراره وأمنه وسيادته.
NB-169772-636001255235231032
إغلاق