الاخبار السياسية

الجبوري يحذر من مخططات الفتنة ويدعو المحكمة الاتحادية لسرعة البت بقضية عمل البرلمان

حذر رئيس مجلس النواب سليم الجبوري، السبت، من مغبة الانجرار وراء مخططات الفتنة وتعويق مسيرة البلد, مشددا على ضرورة ضبط النفس والتحلي بالمسؤولية تجاه الوطن ،مطالبا المحكمة الاتحادية بالإسراع في حسم القضية المتعلقة بعمل البرلمان من أجل أن يمضي البرلمان.

وأضاف الجبوري في بيان تلقته “إذاعة الأمل ” ،ان “أمامنا تحديات أمنية واقتصادية وسياسية كبيرة وهو ما يستوجب مزيدا من الحكمة وتهيئة الظروف الملائمة لاستحصال الدعم الدولي في هذا الإطار وعدم ايصال رسائل سلبية من شأنها أن تعوق أي شكل من اشكال هذا الدعم”.

وأكد “وقوفه التام مع حق التظاهر السلمي كركيزة اساس كفلها الدستور لبناء الدولة المدنية, محذرا في الوقت ذاته من “أي محاولة لحرف التظاهرات عن مسارها والاساءة الى مؤسسات الدولة وتخريبها”، رافضا “عمليات الاعتداء على المال العام والمساس بممتلكات الدولة واستخدام اساليب مرفوضة وغير مشروعة للتعبير عن الراي ومخالفة القوانين النافذة”.

واوضح ان “المسار الأمني حقق انجازات كبيرة خلال اليومين الماضيين ، تكللت بتحرير قضاء الرطبة والمضي نحو تحرير بقية اراضي محافظة الانبار ، تمهيدا للانتقال لتحرير الموصل وهو ما يتطلب مزيدا من الدعم والاسناد لقواتنا البطلة وعدم اشغالها بأمور جانبية تؤثر سلبا على معنوياتها”.

وتابع “كما وصلت حواراتنا مع الأطراف السياسية الى مسارات متقدمة لأجل التوافق على عقد جلسة عاجلة وشاملة لمجلس النواب وتدارك الأوضاع”, داعيا الجميع الى “تجاوز الخلافات والتوحد والالتئام داخل قبة البرلمان منطلقين من القسم الذي ألزموا أنفسهم من خلاله وعاهدوا شعبهم برعاية مصالحه العليا والمحافظة على أمن العراق وسيادته، داعيا الحكومة الى توفير مناخ ملائم لانعقادها” .

كما جدد الجبوري مطالبته للمحكمة الاتحادية “بالإسراع في حسم القضية المتعلقة بعمل البرلمان من أجل أن يمضي البرلمان في عمله وتحقيق ما يتطلع إليه الشعب العراقي”.

يشار الى ان المرجع الديني الشيخ محمد اليعقوبي اكد ،السبت، ان السياسيين قادرون على حل المشاكل لانهم هم من صنعوها ، بشرط وجود الإرادة الصادقة للحل وإنقاذ البلاد وخدمة الشعب ، مبينا ان الاكفاء المخلصون قدموا مشاريع عديدة لإصلاح الأوضاع وما عليهم الا أن يثوبوا الى رشدهم ويتجردوا عن أنانياتهم ويشحذوا هممهم للعمل المثمر الجاد، لافتا الى اننا أحوج ما يكون الى توحيد صفوفنا مع القوات المسلحة وهي تحقق الانتصارات تلوَ الانتصارات في جبهات القتال العديدة مع الإرهاب وأعداء العراق.

وقال المرجع اليعقوبي في بيان تلقته “عين العراق نيوز” “لقد آلمنا واقلقنا ما آلت اليه الأوضاع السياسية والأمنية والاقتصادية والإنسانية للبلد حتى حصل ما حصل ،امس الجمعة ، من مواجهات عنيفة بين القوات الأمنية والمتظاهرين ، أسفرت عن إصابة العشرات من الأعزاء علينا من الطرفين، في وقت نحن أحوج ما يكون الى توحيد صفوفنا مع القوات المسلحة وهي تحقق الانتصارات تلوَ الانتصارات في جبهات القتال العديدة مع الإرهاب وأعداء العراق”.

NB-168375-635988906593025311

 

إغلاق