الأمنية

الحشد الشعبي يحرر أربع قرى ويتقدم باتجاه مركز قيادة داعش جنوب تلعفر

حررت فصائل الحشد الشعبي اربع قرى غرب مدينة الموصل، خلال الصفحة الخامسة لتحرير غرب المدينة التي انطلقت اليوم.

وذكر بيان لاعلام الحشد، تلقت”إذاعة الأمل”نسخة منه، “انطلقت صباح اليوم الجمعة، الصفحة الخامسة لعمليات الحشد الشعبي على المحور الغربي للموصل، و بدأ التقدم من عدة محاور باتجاه ناحية تل عبطة الاستراتيجي ويعتبر مركز قيادة لداعش في منطقة جنوب تلعفر”.

وأوضح، ان “المرحلة الخامسة من عمليات غرب الموصل تهدف الى: استكمال تحرير باقي القرى والمدن جنوب وغرب تلعفر واهمها ناحية تل عبطة المهمة، والتي تحوي بداخلها عدد كبير من المدنيين، واخلاء العوائل من تلك المناطق الى المناطق التي تم تحريرها في المرحلة الرابعة”.

وأضاف، كما تهدف العملية، الى “احكام السيطرة على الطريق العام الرئيسي الرابط بين تلعفر وناحية تل عبطة والذي يعتبر من اهم خطوط الامداد الرئيسية لداعش بين الصحراء الغربية للانبار وصحراء الحضر وصولاً الى تلعفر”.

وأشار البيان الى ان “العمليات انطلقت من محور الشمالي، من تقاطع عداية و الشرقي، من عين الجحش”، لافتا الى ان “الهدف تحرير مناطق واسعة ما بين المحورين استكمالا للصفحات السابقة للحشد في تلك المناطق”.

ونوه الى ان “قوات الحشد الشعبي حررت اليوم، قرى ام حجيرة السفلى، و قرية الأعزل، وقرية التفاحة، وقرية خضير، جنوب غرب تلعفر، وتم انقاذ عشرات العوائل من قرية خضير اثناء محاولة العدو اتخاذهم كدروع بشرية”.

وبين ان “خسائر العدو تمثلت بـ : قتل 13 داعشيا وعدد من المصابين في صفوف العدو بعد الاشتباك معهم اثناء التقدم بينهم انتحاريين، وتفجير عجلتين مفخختين و قتل من فيها للعدو، و اسقاط طائرة مسيرة للعدو في قرية ام نخيلة غرب الموصل”.

وكانت قيادة الحشد الشعبي، أعلنتأمس الجمعة، انطلاق الصفحة الخامسة لتحرير غرب الموصل بمشاركة جميع فصائل الحشد.

 

إغلاق