الاخبار السياسية

الحشد الشعبي يصدر بيانا بشأن هجوم سيناء المصرية

أصدر المتحدث الرسمي باسم هيئة الحشد الشعبي أحمد الاسدي بيانا أدان فيه الحادث الارهابي الذي تعرض له المصلون في مدينة العريش المصرية، مؤكدا أن القضاء على وباء “داعش” يتطلب إرادة جامعة للأمة للتصدي للفكر التكفيري المتطرف ونبذه ومحاربته.

وقال الاسدي في بيان صحفي ، “ندين باشد العبارات الحادث الارهابي الذي تعرض له المصلون في مدينة العريش المصرية ونقف معكم في هذه المعركة التي بدات داعش بتوسيعها في اجساد المصريين كما وسعتها واباحت اجساد مواطنينا في العراق وسوريا وليبيا واليمن وعلى امتداد خارطة العالم العربي والاسلامي”.

وأضاف أن “داعش الذي يضرب مصر اليوم ولا يستثني في ذلك مسجدا او كنيسة او باصا او مركز شرطة مارس نفس النهج والاسلوب طيلة السنوات الماضية في العراق لكن إرادة العراقيين وفتوى الإمام السيد علي السيستاني وقرار الدولة العراقية اوقفت هذا التنظيم الارهابي وادبته ونالت منه وهو اليوم مطارد في الصحراء هارب لا يلوي على شيء يجر اذيال الخيبة في اقسى هزيمة لكيانه التكفيري في التاريخ ونتاهب لاعلان نهاية هذه العصابة المارقة بعد ايام.

وخاطب الاسدي المصريين قائلا “لقد انتصر العراقيون بهمة الحشد الشعبي والقوات المسلحة العراقية ووحدة ابناء الشعب العراقي ولن يواجه هذا التنظيم الارهابي الا بارادة الامة وابنائها واصرارها وقرارها الثوري والمصريون اهل عزيمة وارادة صلبة ومن هنا فان القضاء على هذا الوباء يتطلب إرادة جامعة للأمة للتصدي للفكر التكفيري المتطرف ونبذه ومحاربته”.

إغلاق