الاخبار الدولية

الحكومة الليبية تؤكد تحرير سرت بالكامل خلال ايام قليلة

 قالت وكالة الأنباء الليبية ، الاثنين، إن قوات “البنيان المرصوص” تمكنت من القضاء على 72 عنصرا في “داعش” حاولوا الهروب من منطقة السواوة غربي سرت.

وأضاف المكتب الإعلامي لعمليات البنيان المرصوص، في تصريحات صحفية، أن أهالي منطقة السواوة التي تقع على المحور الغربي لسرت، القوا القبض على 5 من عناصر “داعش” كانوا مختبئين هناك بعد فرارهم من الموقع الأخير الذي يتواجد فيه عناصر التنظيم.

وأكد المركز تقدم قوات البنيان في حي المنارة بالمحور الجنوبي للمدينة، بعد التحام المحورين الغربي والجنوبي.

وفي المحور الشرقي، أشار المركز الإعلامي إلى أن قوات البنيان أعادت تمركزها هناك بعد نجاح عملية قطع الطريق بين منطقتي “الجيزة البحرية” و “عمارات الـ600”.

وتواترت المعلومات عن سيطرة القوات على معظم بنايات “الـ600”.

من جانبه قال المتحدث باسم قوات حكومة الوفاق، الجنرال محمد الغصري ، إن المعركة ضد “داعش” في سرت شارفت على النهاية وإن أياما قليلة جدا تفصل عن إعلان السيطرة التامة على سرت.

وأوضح الغصري أن تنظيم “داعش” في سرت يسيطر على كيلومتر واحد فقط يضم حي “الجيزة البحرية” و”عمارات الـ600″، وتمكنت قوات البنيان المرصوص، الجمعة، من التوغل في المنطقة وفصلها إلى جزأين.

وقال إن هذا التقدم سيسهل الانقضاض على من تبقى من عناصر التنظيم أكثر من أي وقت مضى.

وفي السياق ذاته، أكد الغصري أن قوات البنيان عثرت على ممرات وأنفاق تحت الأرض يستخدمها “داعش” للتنقل ما بين المنازل المحاصرين بداخلها.

وأطلقت القوات التابعة للمجلس الرئاسي في ليبيا، في مايو/أيار الماضي، عملية سميت “البنيان المرصوص” بهدف إنهاء سيطرة “داعش” على مدينة سرت عبر ثلاثة محاور.

 

إغلاق