الأمنية

الدفاع تعلن انطلاق عمليات تحرير تلعفر “بشكل عملياتي”

اعلن المتحدث باسم وزارة الدفاع محمد الخضري انطلاق عمليات تحرير قضاء تلعفر من عصابات داعش بشكل عملياتي من خلال الضربات الجوية التي ينفذها الطيران العراقي، وفيما اشاد بتعاون اهالي القضاء مع القوات الامنية، أكد ان مشاركة الحشد الشعبي سيحددها قائد عمليات قادمون يا نينوى.

وقال الخضري في تصريح صحفي ، انه “بعد انتهاء العمليات الخاصة بتحرير الموصل توجهت بوصلة القيادات العسكرية الى قضاء تلعفر لتحريره من عصابات داعش”، مشيرا الى ان “العمليات قد بدأت بشكل عملياتي في القضاء من خلال الضربات التي ينفذها الطيران العراقي”.

واضاف ان “هنالك تعاون من قبل اهالي تلعفر مع القطعات العسكرية في المجال الاستخباري وإبداء المعلومات وعلى هذا الاساس نفذت اغلب الضربات الجوية الموفقة”، لافتا الى ان “الحسم الكامل سيكون عبر انطلاق العمليات البرية”.

وبخصوص مشاركة الحشد الشعبي في عمليات التحرير اشار الخضري الى ان “الحشد الشعبي يقوم بعمليات كبيرة منذ انطلاق عمليات قادمون يانينوى وهو الان يحاصر القضاء ويمنع تسلل الجماعات الارهابية والدعم اللوجستي منه واليه ولكن مشاركته بعمليات التحرير سيقررها قائد عمليات قادمون يانينوى الفريق عبد الامير يار الله”.

يشار الى ان قيادة العمليات المشتركة قررت إطلاق عملية استعادة قضاء تلعفر، قبل قضاء الحويجة في محافظة كركوك.

إغلاق