الاخبار السياسية

الزبيدي: استقرار بغداد مرتبط بتنظيف حزامها من “الحواضن الإرهابية”

أكد النائب عن كتلة الفضيلة النيابية عقيل الزبيدي، الجمعة، ان استقرار بغداد مرتبط بتنظيف حزامها من الحواضن الإرهابية ، مبينا أن خلاً ما يشوب عمل المنظومات الإستخبارية في البلد يستدعي مراجعة القيادات الفاعلة التي تدير الملف الإستخباري.

وقال الزبيدي في بيان صحفي، تلقت “اذاعة الأمل” نسخة منه ان “تعرض مدينة بغداد لموجه غادرة من التفجيرات الأرهابية استهدفت المدنيين يحتاج إلى وقفة شجاعة من الحكومة لمتابعة الخلايا النائمة والعناصر الداعمة للإرهاب” مضيفا ان”استمرار استهداف العاصمة بغداد وتعرض المدنين إلى هذه التفجيرات يدل على أن هناك مجاميع تعمل غي بغداد بعيداً عن أعين السلطات الأمنية، لذا يتطلب تكثيف الجهد الإستخباري ومتابعة العناصر المشبوه وحواضن الإرهاب”.

وأضاف أن “تنظيف حزام بغداد من بقايا الإرهابيين وبعض حواضنهم يعد خطوة جوهرية لمحاصرتهم ورصد تحركاتهم وتحديدها ومن ثم القبض عليهم عبر أساليب غير تقليدية”، مشيراً إلى “أهمية تعاون أهالي هذه المناطق من القوات الأمنية عبر كسبهم والتعامل معهم من أجل إنهاء وإفراغها من اثار الإرهاب بشكل كامل”.

وتابع الزبيدي أن “خلاً ما يشوب عمل المنظومات الإستخبارية في البلد يستدعي مراجعة القيادات الفاعلة التي تدير الملف الإستخباري واختيار عناصر أكثر قدرة على أداء واجباتها إزاء الشعب العراقي وتخليصهم من براثم الإرهاب وحواضنها”.

الزبيدي

إغلاق