الاخبار السياسية

السوداني: الفساد المالي والإداري وراء تراجع العراق صناعياً

عزا وزير الصناعة والمعادن وكالةً، محمد شياع السوداني  عدم تطور الصناعة في العراق وتلكؤ تشغيل أغلب الشركات للفساد الإداري والمالي وسيطرة المنتفعين على مفاصل الوزارة.

وقال السوداني في بيان صحفي ، أن “لفساد المالي والاداري  أدى إلى تسليم المصانع والمعامل التابعة للوزارة إلى إدارات فاشلة وضعيفة خرجت منها قرارات خاطئة وسط غياب الرؤية والوضوح في استثمار الأموال بالقطاعات المهمة كمعمل البتروكيماويات والحديد والصلب بالإضافة معمل الورق التي تعد من القطاعات الضرورية للبلد”.

واضاف ، أن “إعادة الصناعة الوطنية إلى سابق عهدها يكمن بدعم الدولة للمنتج المحلي واتخاذ إجراءات جريئة لحمايته وتقديم التسهيلات اللازمة للقطاع الخاص والحكومي بما يجعل المورد المالية لتلك الشركات الصناعية رافد أساسي لموازنة الدولة العراقية التي تعتمد في اغلبها على الواردات النفطية “.

إغلاق