الأمنية

الشرطة الاتحادية تعلن تطهير المحور الجنوبي بالكامل

أعلن قائد الشرطة الاتحادية رائد شاكر جودت  عن تطهير مساحة المحور الجنوبي بالكامل، وفيما بين انه تم تحرير 10815عائلة و11168مواطنا من قبضة “داعش”، اكد انه تم قتل951 “ارهابيا” وتدمير 269 عجلة مفخخة والية تحمل اسلحة.

وقال جودت في بيان صحفي، انه “تم تطهير مساحة المحور الجنوبي بالكامل والبالغة 1850كم مربع وتدمير جميع دفاعات العدو والوصول الى مشارف الموصل”، مبينا ان “قطعاتنا انهت مراحل الاستعداد وننتظر الاوامر لاقتحام الموصل واستعادة المطار ومعسكر الغزلاني والتقدم باتجاه مركز المدينة”.
واضاف “حررنا 10815عائلة و11168مواطنا من قبضة الارهابيين واجلاءهم الى المناطق الامنة وتقديم المساعدات الانسانية لهم”، مشيرا الى “اننا عملنا على اعادة فتح المدارس ومراكز الشرطة وتشغيل محطات المياه والكهرباء والبنى التحتية”.

وتابع انه “تم الانتهاء من جرائم داعش بحق المواطنين وطي صفحة معتقلات التعذيب ومنازل السبايا والمقابر الجماعية”، لافتا الى ان “قواتنا قتلت 951 ارهابيا ودمرت 269 عجلة مفخخة والية مزودة باسلحة وصواريخ”.

واكد انه “تم تدمير 1700 قطعة سلاح متنوع ومقذوف حربي وافخاخ والغام وعبوات ناسفة، و25 ورشة تفخيخ و92حزام ناسف و83 دراجة ملغمة وضبط 36 مقذوف مجهز بمواد كيماوية”.

وتواصل القوات الأمنية المشتركة بمساندة طيران الجيش والتحالف الدولي عملياتها العسكرية لإستعادة الموصل من قبضة “داعش” وذلك بعد إعلان القائد العام للقوات المسلحة رئيس الوزراء حيدر العبادي في 17 تشرين الاول 2016، “ساعة الصفر” لتحرير نينوى.

إغلاق