الاخبار السياسية

العبادي: كميم الأفواه” و”تصفية المناوئين” لن تجلب إلا الدمار والخراب على الحكومات والشعوب.

NB-142667-635746993721689534
عبر رئيس الوزراء حيدر العبادي،، عن “صدمته” إزاء إعدام رجل الدين السعودي المعارض الشيخ نمر باقر النمر، فيما أكد أن سياسة “تكميم الأفواه” و”تصفية المناوئين” لن تجلب إلا الدمار والخراب على الحكومات والشعوب.
وقال العبادي في بيان تلقت “اذاعة الامل ” نسخة منه، “تلقينا بأسف بالغ وصدمة شديدة نبأ تنفيذ حكم الإعدام بالشيخ نمر النمر من قبل السطات السعودية”.
وأضاف أن “التعبير عن الرأي والمعارضة السلمية هما حقان أساسيان من حقوق الإنسان تكفلهما الشرائع السماوية والقوانين الدولية وان انتهاكهما يؤدي إلى تداعيات على الأمن والاستقرار والنسيج الاجتماعي لشعوب المنطقة”.
هذا فيما ، حملت دار افتاء اهل السنة في العراق , السلطات السعودية مسؤولية اذكاء فتنة جديدة في الأمة الاسلامية جراء تنفيذها حكم الاعدام بالشيخ نمر النمر.
وقال بيان للامانـة العامة لدار الافتاء العام في العراق تلاه الناطق الرسمي باسم الدار الشيخ عامر البياتي وتابعته اذاعة الامل ” انه “في خضم الاحداث التي تمر بها الامة العربية والاسلامية وقد استعرضت الفتنِ بقواها الشريرة على هذه الامةِ كعيدانِ الحصيرِ وقد القت بضلالها على كيان الامة العربية والاسلامية والكيسُ هو الذي ينئى بنفسهِ عن هذه الفتن”.
في سياق ذي صلة : طالب عضو لجنة الاوقاف والشؤون الدينية محمد تقي المولى، مجلس النواب بالخروج في موقف موحد يدين السلطات السعودية بسبب اعدام الشيخ نمر باقر النمر.
وقال المولى لـ”اذاعة الامل ان” الشيخ النمر قضى طيلة حياته بالمطالبة في حقوق المظلومين ورفع الظلم عنهم، “مؤكدا ان” تنفيذ الاعدام بحقه من قبل السلطات السعودية عمل مشين ولابد من ادانته”.
الى ذلك كشف محمد النمر شقيق الشيخ المعدوم نمر باقر النمر، صباح اليوم الأحد أن السلطات السعودية أبلغتهم بأنها لن تسلمهم جثة أخيه، وأنها دفنته في مقابر المسلمين داخل المملكة.
وكتب محمد النمر على حسابه بتويتر أنه ورد اتصال من السلطات الأمنية أبلغتهم أن جثة الشيخ النمر والآخرين الذين أعدموا أمس السبت 2 يناير/كانون الثاني دفنوا جميعهم في مقابر المسلمين ولن تسلم جثثهم لذويهم، في حين لم يصدر بيان رسمي من وزارة الداخلية السعودية يؤكد أو ينفي ما ذكره شقيق النمر.

إغلاق