الأمنية

العثور على 12 جثة مقطوعة الرأس تعود لعناصر “داعش” في الفلوجة

أفاد مصدر امني مطلع من داخل مدينة الفلوجة، الاربعاء، بأن جهاز مكافحة الإرهاب عثر على 12 جثة مقطوعة الرأس تعود لعناصر “داعش” في المدينة.

وقال المصدر في حديث صحفي ، ان “جهاز مكافحة الإرهاب وبعد تقدمه في تطهير حي الضباط الثانية وسط الفلوجة، عثر على 12 جثة تابعة لقتلى عصابات داعش الارهابية مقطوعة الرأس”، مبينا ان “التنظيم قطع رؤوس قتلاه وتشويهها وذلك لتضليل القوات الأمنية من التعرف على جثث قادته الذين تم قتلهم في المعارك الأخيرة بالمدينة”.

واضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، ان “الجهاز عثر على جثة المسؤول الإعلامي لعصابات داعش في الفلوجة ويدعى أبو احمد العسافي في احد المنازل بحي الضباط الثانية وسط المدينة”.

واكد قائد عمليات تحرير الفلوجة الفريق الركن عبد الوهاب الساعدي، امس الثلاثاء، انه لم يبق الا حي الجولان وينتهي “ارهاب” الفلوجة بشكل كامل، فيما اشار الى ان نسبة تحرير المدينة تبلغ اكثر من 85% الى 90%.

القوات-الامنية

إغلاق