الاخبار السياسية

العدل تصدر توضيحا بشأن زيارة ممثلي السفارات لمواطنيهم السجناء في العراق

اصدرت وزارة العدل توضيحا اكدت فيه ان الزيارات التي تجريها القنصليات والممثليات العربية والاجنبية لنزلائها الموجودين في السجون العراقية يأتي ضمن سياقات حقوق الانسان الدولية المعمول بها.

وقالت الوزارة في بيان صحفي تلقته ” إذاعة الأمل ” ان ” الزيارات التي تجريها القنصليات والممثليات العربية والاجنبية لنزلائها الموجودين في السجون العراقية يأتي ضمن سياقات حقوق الانسان الدولية المعمول بها، والتي توجب اهمية التعامل بالمثل مع الوفود العراقية لدى زيارة السجناء العراقيين في دول العالم من قبل الممثليات الدوبلوماسية العراقية”.

واكدت، ان “زيارة ممثل القنصلية السعودية في بغداد لسجن الناصرية الاصلاحي ولقائهم بسجناء سعوديين يعد من الجوانب القانونية والرسمية التي نصت عليها الاتفاقيات الدولية والتي كان العراق طرفاً فيها”. وتابع البيان ” ان زيارات الوفود الدبلوماسية للسجون يتم بطلب من وزارة الخارجية استجابة لطلب التعامل بالمثل من قبل سفارات جميع البلدان المتواجدة في العراق، ليتيح للسفارة العراقية زيارة السجناء العراقيين المتواجدين على اراضي تلك البلدان ايضاً، ونزولا عند هذه الالتزامات والتعهدات الرسمية تم السماح لممثل القنصلية السعودية بزيارة السجناء السعوديين برفقة ادارة السجن وممثلين عن جهاز الامن الوطني وجهاز المخابرات وقيادة العمليات وكانت الزيارة مختصرة وضمن اطار الرقابة المشددة”

فيما شدد البيان على الى ان مدير الدائرة العربية في وزارة الخارجية السفير حبيب الصدر قد زار وزارة العدل في وقت سابق طالباً تفعيل مبدئ التعامل بالمثل ليتم زيارة السجناء العراقيين في السعودية وباقي البلدان وان العراق ملتزم بالاتفاقيات التي تم توقيعها من قبل الحكومة مع بلدان العالم. مؤكدين ان “وزارة العدل ماضية وتلتزم بتنفيذ احكام القانون وفقاً للقوانين العراقية النافذة وتطبيقاً لالتزامات العراق من خلال المعاهدات الدولية وبدون التأثر بالمزايدات وما يربك اداء عملها ونظام الدولة العام”.

56881a1d2aa07

 

إغلاق