الاخبار السياسية

الفضيلة: تحرير الموصل هدف وطني جامع يتطلب موقفا موحدا وخطوات منسقة من جميع القوى السياسية

اكد رئيس كتلة الفضيلة البرلمانية، عمار طعمة أن تحرير مدينة الموصل يعد هدفا وطنيا جامعا ويتطلب موقفا موحدا من جميع القوى السياسية العراقية .

وقال طعمة في بيان صحافي تلقته” إذاعة الأمل” ان” تحرير الموصل يمثل هدفاً وطنياً جامعاً يتطلب انجازه تكاتف الجهود ووحدة المواقف وتنسيق الخطوات من جميع القوى السياسية ومكونات المجتمع العراقي “

مشددا على مجموعة من الخطوات المطلوب مراعاتها لتحقيق الهدف والتي منها، تركيز الجهود وتوحيدها وتجميع كافة الإمكانات والقدرات والموارد الوطنية باتجاه انجاز التحرير بأقصر وقت واقل الخسائر بين القوات المحررة والمدنيين من أهالي المحافظة” .

محذرا من التدخل الأجنبي سواءً كان بفرض شروط وإملاء مطالب تنتهك السيادة العراقية وتربك القرار الوطني العراقي او تتقاطع معه او اللجوء لفرض الأمر الواقع ميدانياً لتحقيق مطامع ومكاسب غير مشروعة إذ ان مثل هذه الممارسات ستقود لتشتت الجهود وضياعها في نزاعات بعيدة عن المواجهة المشتركة والهدف الموحد في محاربة داعش الإرهابي .

وطالب طعمة “تركيا بسحب قواتها من العراق بشكل فوري لإثبات حسن نيتها وللوثوق بما تعلنه من تغير مواقفها اخيراً وليرتفع صوت العراقيين موحداً وفي جميع المحافل للضغط على إخراج تلك القوات الأجنبية “.

ولفت رئيس كتلة الفضيلة  الى تذكر قيادة اقليم كردستان بأهمية مراعاتها للصلاحيات الدستورية للقائد العام للقوات المسلحة وان ترتبط قوات البشمركة حركة وواجبات بأوامر وتوجيهات القائد العام وحسب ما يراه ويحدده في بداية معركة التحرير وبعد أكمالها .

 

إغلاق