الاخبار السياسية

الفضيلة يعقد مؤتمره في بغداد.. والموسوي يطالب بتعديل قانون الانتخابات

اقام حزب الفضيلة الإسلامي، السبت، مؤتمره التنظيمي العام في نصب الشهيد شرقي بغداد بحضور الأمين العام للحزب عبد الحسين الموسوي ووجهاء عشائر وقادة من الحشد الشعبي.

وأفتتح المؤتمر بكلمة للأمين العام عبد الحسين الموسوي، أكد فيها على “ضرورة تسامي القوى السياسية وأهدافها عن المصالح الشخصية الضيقة، بعد الإنقسامات الواضحة التي شهدها الصف الوطني”، مشيرا الى ان “الحزب يسعى جاهدا الى إرجاع العلاقات بين الكتل والأطراف المتنافرة، لأن الوقوف بوجه الإرهاب يستلزم ذلك”.

وأضاف الموسوي ، اننا “ماضون بتطبيق مفهوم التجـديد على العملية السياسية والتعاون مع الجميع لتصحيح مسارها”، داعيا الى “إيجاد قانون إنتخاب جديد يعمل بشفافية ونزاهة ويضمن مشاركة الجميع، وإلا فسيحدث إنكسار جديد داخل الجسد العراقي”.

كما أشار الأمين العام الى “فسح المجال للكفاءات العملية والطموحين بالعمل السياسي الى المشاركة بالإنتخابات، بلا تمييز عن بينهم وبين مرشحي الحزب”، لافتا الى ان “هناك خلل في نظام الإنتخابات”.

وطالب الموسوي بـ”تعديل قانون الإنتخابات، بشكل يحقق العدالة ويضمن عدم ضياع حق أي ناخب بإختيار ممثله سواء في مجلس النواب او مجالس المحافظات”، مشددا على “تغيير المفوضية العليا للإنتخابات، وجعلها بعيدة عن التأثيرات السياسية، مما يبقيها مستقلة”.

وإختتم الامين العام كلمته بالثناء للقوات الأمنية والحشد الشعبي، واصفا إياهم بـ”هم الذين يرفدون العراق بالنصر، ويرفعون إسمه ورايته عاليا في المناطق المحررة وبين البلدان العربية”.

 

إغلاق