أخبارعامة

الفضيلة يهنئ العالم الاسلامي بولادة الرسول ويؤكد : استفحال خطر الباطل لم يُترك دون مواجهة

irq_1509599235_1451398899
هنّأ الأمين العام لحزب الفضيلة هاشم الهاشمي , الاثنين , الامة الاسلامية وللمؤمنين والانسانية جمعاء بمناسبة المولد النبوي الشريف , مؤكدا ان على أن هذا الواقع المتردي الذي تعيشه الامة ، واستفحال خطر جبهة الباطل لم يُترك دون مواجهة من الفئة المؤمنة التي تربت على منهج رسول .

وقال الهاشمي في بيان تلقت “الامل” نسخة منه , ان ” ان احتفاءنا بذكرى المولد الميمون للرسول الاعظم (ص) هو تعبير عن حاجة الامة للآصرة التي جمعت ابناءها على مدى القرون ، وشوقها للاب الراعي وللقلب الكبير الذي يستوعب همومها ” , مشيرا الى انه ” لطالما كانت امتنا الاسلامية هدفا لسهام لم تغمض عن التربص بها عيون الاعداء ، وكانت اشد الفتن عليها هي فتنة علماء السوء الذين حرفوا الكلم عن مواضعه يبتغون عرض الحياة الدنيا لخدمة القيادات السياسية المنحرفة”.

وأضاف الهاشمي بحسب البيان ” أننا لانستغرب من ظهور تلك العصابات التكفيرية المجرمة (داعش) التي طالت بأجرامها واستهتارها بالقيم الانسانية في وقتنا الحاضر كل المقدسات ، فلطالما كانت هذه العصابات حاضرة في المنعطفات التاريخية المهمة وقد وجدت من يدعمها ويستخدمها وسيلة للضغط والابتزاز السياسي ” , في حين نوّه الى ” مواجهة تلك العصابات بجحافل من الرساليين انطلقت -كعهدها في كل منازلة تاريخية- لتصد الارهاب الداعشي عن ارض العراق الطاهرة ولتعبد بدمائها الزكية طريق الحرية والعدالة ولتضيء بمشاعل النور دروب المستقبل”.

وتتزامن أيام الولادة الشريفة هذا العام مع مولد السيد المسيح وانتصارات القوات الامنية في الرمادي , حيث أعلنت الامانة العامة لمجلس الوزراء يوم الخميس المقبل 31 كانون الأول عطلة رسمية بالمناسبة .

إغلاق