أخبار

الكشف عن أسباب تلكؤ التربية بتوفير الكتب المدرسية

 

كشفت عضو لجنة التربية والتعليم النيابية ساجدة محمد ، الخميس، عن الاسباب التي ادت الى تلكؤ وزارة التربية بتوفير كافة الكتب المدرسية للموسم الدراسي الحالي، لافتة الى ان ما صرف من التخصيصات المالية لطبع الكتب المدرسية كان اقل من النصف.

وقالت لـ “اذاعة الأمل من العراق ” ان “هنالك ارباكا كبيرا حصل بقضية عدم توفير الكثبر من المدارس للكتب المدرسية للطلبة او توزيع نصف المقرر منها مما اضطر اغلب العوائل لشراء تلك الكتب من الاسواق التجارية”.

واضافت النائبة، ان التخصيصات المالية التي رصدت في عام 2014 لطباعة الكتب المدرسية كانت 100 مليار دينار اما في موازنة العام الماضي فلم يتم تخصيص الا 76 مليار دينار رغم تحذيرنا بشكل واضح للجنة المالية النيابية بان تلك التخصيصات غير كافية”.

واوضحت انه “وخلال المتابعة لتنفيذ مفردات الموازنة التي صوت عليها البرلمان بما يخص القطاع التربوي ، لاحظنا ان ماصرف من تخصيصات هذا القطاع لم يتجاوز الـ  35 مليار دينار نتيجة للازمة المالية”.

واشارت الى ان “اغلب تلك المبالغ تم تخصيصها لتسديد ديون المطابع التي كانت تطبع بالدفع الاجل”،لافتة الى انه “نتيجة لعدم استيفاء بعض المطابع لمستحقاتهم كاملة فقد تخلت اغلب تلك المطابع عن استكمال طبع المناهج الدراسية مما خلق الازمة الحالية”.

كتب مدرسة

إغلاق