الأقتصادية

المالية النيابية: مصرف الرافدين يتبع سياسة سليمة في استقطاب الأموال

أكدت لجنة المالية النيابية سعي مصرف الرافدين الى إرجاع ثقة المواطنين بالمصارف العراقية من خلال رفع نسب الفوائد، مشيرة إلى أن “الاستثمار” هو الهدف من ذلك.

وقالت عضو اللجنة  النائب ماجدة التميمي، لـ”إذاعة الأمل”، أن “السياسة التي يستخدمها مصرف الرافدين سليمة، وتدعو المواطنين إلى رمي ودائعهم فيه مع فائدة أعلى من السابق”، موضحا أن “المواطن العراقي فيما سبق كان قد فقد الثقة بالمصارف بسبب تراجع الاسلوب الخدمي، وقلة الفوائد المترتبة”.

وأضافت التميمي، إن “استقطاب الناس وودائعهم لا يتم إلى من خلال ابتكار طرق جديدة وعمل مستمر على التحفيز، واهم طريقة هي زيادة منسوب الفائدة”، لافتا إلى إن “امتلاء الرافدين بالأموال سيعود بطاقة استثمارية مهمة، تخدم الجميع”.

وكان مصرف الرافدين، قد أعلن الثلاثاء الماضي، عن رفع نسب الفوائد للودائع من قبل المواطنين في فروعه، مشيرا الى انه ألغى تحديد الرقعة الجغرافية للزبائن باستكمال معاملاتهم المتعلقة بالقروض والتسهيلات المصرفية الأخرى في فرع محدد.

 

إغلاق