الاخبار السياسية

الموسوي: في يوم حقوق الانسان ندعو الجميع الى ايجاد ‏حلول جذرية لمشكلة النزوح والفقر

أكد الامين العام لحزب الفضيلة ‏الاسلامي، عبد الحسين الموسوي على ضرورة ايجاد حلول جذرية لمشكلة النزوح ‏والفقر، مشددا على اهمية ان تتبنى منظمة الامم ‏المتحدة عقد المؤتمرات والندوات لايجاد حلول للمشكلة، واصدار قرارات ‏ملزمة للدول بتلك الحلول.

وقال الموسوي في كلمة مقتضبة بمناسبة اليوم العالمي ‏لحقوق الانسان ان “العالم اجمع مدعو الى ايجاد حلول جذرية ‏لمشكلة النزوح والفقر ونرى ضرورة ان تتبنى منظمة الامم ‏المتحدة عقد المؤتمرات والندوات والاجتماعات في جميع الدول ‏لايجاد علاج جذري لهذه المشكلتين الرئيسيتين واصدار قرارات ‏ملزمة للدول بهذه الحلول.‏

واضاف  ان “مشاكل العالم من ارهاب وجريمة منظمة وقتل ‏واستشراء الفساد في اغلب الدول وغيرها ادت الى تضييع مبادئ ‏احترام حقوق الانسان ، وضرورة توفير العيش الكريم ‏للمواطنين ، وهذه المشاكل ان استمرت فانها ستجعل العالم ‏كالغابة يأكل فيه القوي الضعيف”.‏

ونوه الموسوي الى ان “الاسلام العظيم حفظ كرامة الانسان وأوضح ‏دليل على صحة وسلامة هذا المنهج هو سعيه لتحقيق كرامة ‏الانسان وحفظ حقوقه بحيث يجد الانسان انسانيته فيه ، اما مناهج ‏التكفير والعنف والاستغلال والاستعباد والاستئثار بثروات ‏الشعوب وقهرها فهي خارجة عن الدين وان تسمّت باسمه وادّعت ‏الدفاع عنه ، لان الاديان السماوية شُرّعت لحفظ انسانية الانسان ‏وكرامته وسعادته”.‏

وتابع، “ونحن اذ نعيش ايام الولادة المباركة للنبي محمد (صلى الله ‏عليه وآله وسلم) الذي هو رسول الانسانية فاننا ندعو الى ترسيخ ‏مبادئ حقوق الانسان والمواطنة بين الجميع وفي بلدنا العزيز ‏على وجه الخصوص ، بالعمل الجاد والحقيقي وليس بالشعارات ‏والكلام فقط ، ونحن في حزب الفضيلة الاسلامي نسعى باستمرار لطرح هذه المفاهيم في ميادين التطبيق وما حملة الحسين بسمة تلميذ الا واحدة من تلك الصور حيث شاركنا جملة من المؤسسات الدينية والمجتمعية ‏والانسانية فيها لتكون درسا عملياً في الشعور الوطني وتعميق مفاهيم المواطنة الصالحة”.

 

إغلاق