الاخبار الدولية

انطلاق أكبر مناورة جوية أميركية كورية جنوبية وبيونغيانغ تحذر

بدأت الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية، الاثنين، أكبر تدريبات عسكرية جوية في تاريخهما، وهو ما وصفته كوريا الشمالية بأنه استفزاز شامل، وذلك بعد أيام على تجربة بيونغيانغ لأقوى صواريخها الباليستية العابرة للقارات.

وذكرت قناة سكاي نيوز ، ان “التدريبات، التي بدأت، صباح هذا اليوم وتستمر لـ5 أيام تشارك فيها 230 طائرة عسكرية على رأسها 6 طائرات شبح أميركية مقاتلة من طراز إف-22 إضافة إلى عشرات الآلاف من الجنود” .

واضافت أن “التدريبات التي يطلق عليها “فيغيلانت آيس” فوق شبه الجزيرة الكورية تجري سنويا لتعزيز الموقف الدفاعي لكوريا الجنوبية”.

من جانبها انتقدت بيونغيانغ هذه التدريبات واتهمت إدارة الرئيس ترامب بتسول حرب نووية.

وتأتي هذه التدريبات بعد خمسة أيام على اختبار بيونغيانغ صاروخا جديدا عابرا للقارات تقول إنه يجعل كامل أراضي الولايات المتحدة في مرماها.

إغلاق