الاخبار السياسية

اولياء امور تلاميذ في البصرة يقطعون طريقاً للمطالبة بإكمال بناء مدرسة

تظاهر العشرات من أولياء امور التلاميذ في ناحية الدير الواقعة شمال محافظة البصرة، الأربعاء، للمطالبة باكمال بناء مدرسة حكومية توقف العمل بها في العام الماضي قبل انجازها، وقاموا بقطع أحد الطرق بشكل جزئي تعبيراً عن احتجاجهم.

وقال مدير ناحية الدير عدنان حسين في حديث صحفي، إن “العشرات من أولياء امور التلاميذ تظاهروا في الناحية وقطعوا بشكل جزئي اتجاها واحدا من طريق حيوي يربط البصرة بالمحافظات الأخرى، وذلك احتجاجاً على عدم اكمال بناء مدرسة الكندي الحكومية التي توقف العمل بها منذ أكثر من عام قبل انجازها تماماً”، مبيناً أن “المدرسة تبلغ نسبة انجازها نحو 90%، ولا ينقصها حتى تكمل إلا انشاء الساحة وتركيب أبواب وشبابيك”.
ولفت مدير الناحية الى أن “عدم اكمال المدرسة تسبب للتلاميذ خلال العام الدراسي السابق بمعاناة كبيرة، وسبعة منهم لقوا مصارعهم في حوادث سير متفرقة لانهم يضطرون الى قطع مسافات بعيدة للوصول الى مدرسة بديلة بعيدة عن بيوتهم”، مضيفاً أن “المدرسة تضم أكثر من 1000 تلميذ من أبناء الناحية”.

يذكر أن محافظة البصرة تعاني منذ أواخر العام الماضي من أزمة مالية حادة وغير مسبوقة منذ عام 2003، وبسببها أصبحت العديد من الدوائر الحكومية عاجزة عن القيام بأعمالها، كما توقفت معظم المشاريع الحكومية، وقد طالبت الحكومة المحلية في مناسبات كثيرة الحكومة الإتحادية بصرف مستحقاتها المالية المتراكمة منذ عام 2013، والتي تصل الى 11 ترليون دينار.

إغلاق