الاخبار الدولية

ايران: الارهاب صنيعة امريكية لضرب الاسلام والمسلمين

اكد رئيس لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الاسلامي علاء الدين بروجردي ان امريكا والكيان الصهيوني كانتا وراء ايجاد التطرف والارهاب بهدف ضرب الاسلام والمسلمين .

ولدى استقباله زعيم حزب الوطن التركي دوغو برينجيك في طهران اليوم الثلاثاء، اشار بروجردي الى سجل العلاقات بين البلدين وقال ان ايران وتركيا باعتبارهما بلدين مسلمين كبيرين تتحملان اعباء مسؤولية مهمة في دعم اتحاد وتلاحم المسلمين في الظروف الراهنة .

واشار بروجردي الى اوضاع المنطقة واصفا اميركا بانها غير جديرة بالثقة وان اداءها الخاطئ برهن مرارا على انها لا تتوانى في التضحية حتى بحلفائها من اجل ضمان مصالحها اللامشروعة .

بدوره اكد الضيف التركي على القواسم الدينية والثقافية المشتركة بين البلدين وقال ان الشعب التركي يتطلع الى تطوير العلاقات بين البلدين في مختلف المجالات وان مطاليبهم هذه تجري متابعتها بجدية من قبل اعضاء البرلمان ولاسيما اعضاء حزب الوطن التركي.

وانتقد سياسات منطقة اليورو والاطلسي وقال ان خطر تقسيم بلاده وتزايد الديون الخارجية هما افرازان للتقارب التركي من الغرب .

واعتبر تغيير الاستراتيجية التركية من الغرب الى الشرق ولاسيما نحو ايران هو الضمانة للمصالح الوطنية والامن في هذا البلد .

وادان الانقلاب الصهيواميركي الفاشل في تركيا العام المنصرم وقال ان زرع الفرقة والنزاعات القومية والطائفية والدينية هي مآرب اعداء الاسلام وصولا الى اضعاف الدول المستقلة في المنطقة لتمرير مخططاتهم المقيتة “.

إغلاق