الاخبار السياسية

اﻷمن النيابية تطالب الحكومة بعدم التوقيع على التسهيلات الائتمانية الأميركية

طالبت لجنة اﻷمن والدفاع النيابية  الحكومة بعدم التوقيع على التسهيلات الائتمانية العسكرية الأميركية المقترحة، فيما أشارت إلى عزمها استضافة وزيري الدفاع خالد العبيديوالمالية هوشيار زيباري في أولى جلسات مجلس النواب المقبلة.
وقال عضو اللجنة النائب محمد الكربولي في بيانصحفي ، إن “استغلال الولايات المتحدة الأميركية لظروف حرب العراق ضد الإرهاب ومحاولة تمرير صفقات التسليح وتحميل الميزانية العراقية أعباء أضافية، بالضرورة لن يساعد في بناء قدرات وقوات عسكرية مستقلة في التجهيز والتسليح وحتى السيطرة”.
وأضاف الكربولي “رغم ملاحظاتنا على الدعم الإيراني للعراق في حربه ضد الإرهاب بالمال والسلاح والموارد البشرية واللوجستية، اﻻ أننا لم نلمس حتى هذه اللحظة مطالبات مالية إيرانية ل‍وزارة الدفاع أو الحكومة العراقية لقاء دعمها المتبرع به”.
وأشار الكربولي إلى “اتفاق لجنة اﻷمن والدفاع البرلمانية على استضافة وزيري الدفاع والمالية في أولى جلسات مجلس النواب المقبلة لغرض الوقوف على عقود التجهيز الأميركية ومبالغها وحجم المجهز منها”.
وكانت السفارة الأميركية في العراق أعلنت، اليوم الأربعاء، عن تسهيلات ائتمانية بقيمة 2.7 مليار دولار للقوات الأمنية العراقية، مشيرة إلى أن التسهيلات من شأنها توفير دعم إضافي إلى التطور المستمر للعراق كشريك استراتيجي مستقر معتمد على نفسه.
NB-172628-636028040535957245
إغلاق