الاخبار السياسية

برلماني: جميع الحكومات العراقية متواطئة مع القوات التركية

اكد رئيس كتلة التحالف المدني الديمقراطي مثال الالوسي ، الخميس، ان جميع الحكومات العراقية السابقة كانت تعلم بشأن تواجد القوات التركية وبالتالي هي متواطئة معها ، فيما شدد بان القوات التركية كانت متواجدة منذ زمن النظام السابق ، اعلن عن اعداده تقرير كامل في عام 2008 عن مدى خطورة تواجد القوات التركية بالعراق .

وقال الالوسي لـ”إذاعة الأمل” ان ” جميع الحكومات العراقية السابقة بعد عام 2003 كانت تعلم بشأن تواجد القوات التركية وبالتالي هي متواطئة معها حين سكتت عليها طوال السنين الماضية” ، مشيراً الى ان ” القوات التركية كانت متواجدة منذ زمن النظام السابق وبقيت متواجدة بعد سقوطه”

وأوضح رئيس كتلة التحالف المدني الديمقراطي انني ” اعددت تقرير كامل في عام 2008 عن مدى خطورة تواجد القوات التركية بالعراق ولكن لم يحرك المسؤولين بالحكومة ساكن” ، مبيناً بأن “اخراج القوات العسكرية التركية يحتاج الى التحرك بشكل دقيق وفاعل”.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قد اكد ، الاثنين الماضي، أنّ بلاده لا تتحمل مسؤولية النتائج الناجمة عن أي عملية ليست مشاركة فيها، في إشارة منه إلى عملية تحرير الموصل من تنظيم داعش الإرهابي ، فيما أوضح بان تركيا ستكون داخل عملية تحرير الموصل وستشارك في المفاوضات التي تخص شؤون المنطقة، وأنه من المُحال تنحية أنقرة جانباً.

يذكر وزارة الخارجية العراقية قد طلبت ، الخميس (6 أكتوبر 2016)، من مجلس الامن الدولي عقد جلسة طارئة لمناقشة التجاوزات التركية ، فيما أوضحت بان الطلب يدعو الى اتخاذ قرار من شأنه وضع حد لخرق القوات التركية للسيادة العراقية وعدم احترام الجانب التركي لمبادئ حسن الجوار.

 

إغلاق