الاخبار السياسية

برلماني: ضعف الحكومة والخارجية سمح لدول الجوار بالتمادي على السيادة العراقية

حمل النائب عن جبهة الاصلاح كاظم الصيادي ، الخميس، الحكومة الاتحادية ووزارة الخارجية مسؤولية تمادي الحكومة التركية في انتهاك السيادة العراقية.

 وقال الصيادي لـ “إذاعة الأمل” ،ان “ضعف الحكومة شجع تركيا وربما غيرها مستقبلا على انتهاك السيادة العراقية ،اضافة الى فشل وزارة الخارجية في ايصال الصوت العراقي الى دول العالم بشأن تلك الانتهاكات”.

 واشار الى ان “ضعف الحكومة الاتحادية وخارجيتها فسح المجال واسعا لتدخل العديد من دول الجوار بالشان الداخلي العراقي ،وبالتالي فان هكذا تجاوزات لاتمثل مصدر قوة لتلك الدول بل هي اشارة على استغلالها لضعف السياسة العراقية ليس اكثر”.

 واكد الصيادي على “ضرورة تحرك الحكومة ووزارة الخارجية على المجتمع الدولي لتفعيل الجانب الدبلوماسي في سبيل الضغط على تركيا لاخراج قواتها من نينوى وعدم الاكتفاء بالبيانات التنديدية”.

 

إغلاق