الاخبار السياسية

جبهة الإصلاح: لا علاقة للعبادي بتأجيل الموازنة وعلى الأكراد ألا يعترضوا

أكدت جبهة الإصلاح النيابية ان موازنة العراق لـعام 2017 “مرضية” للأكراد، وفيما طالبت بألا يعترضوا عليها، نفت وجود يد لرئيس الوزراء في تأخر التصويت على الموازنة.

وقال عضو الجبهة إسكندر وتوت، لـ”إذاعة الأمل”، ان “المعترضين على الموازنة من الأكراد هم مخطئين لأن موازنة العام المقبل تصب في مصلحة الإقليم، ولهم الفائدة الأكبر منها، سيما بعد الإتفاقات الأخيرة و بموضوع رواتب الموظفين والنفط”.

وأضاف النائب، ان “موازنة 2017 هي مرضية للأكراد، وعليهم ألا يعترضوا عليها”، مشيرا الى ان “التصريحات التي تقول ان للعبادي أذرع تساعد على تعطيل وتأجيل التصويت على الموازنة، هي غير صحيحة”.

وكانت النائب عن كتلة التغيير النيابية سروة عبد الواحد، قد كشفت اليوم الثلاثاء، عن محاولات لتعطيل تشريع موازنة 2017 من قبل رئيس الوزراء حيدر العبادي، فيما اشارت الى ان “مؤيدي العبادي داخل مجلس النواب عرقلوا تمرير الموازنة خلال الايام السابقة”.

 

إغلاق