الاخبار السياسية

جبهة الاصلاح تعلن امتثالها لقرارات الاتحادية وتؤكد : سنحاول اقالة الرئاسة من جديد

اكدت جبهة الاصلاح النيابية ،الثلاثاء، امتثالها لقرارات المحكمة الاتحادية التي الغت جلستي البرلمان يوم 14 و26 نيسان الماضي وحضورها لجلساته كـ”جبهة معارضة” ، فيما اعلنت عن عزمها تقديم طلب جديد لاقالة هيئة رئاسة مجلس النواب.

وقال عضو الجبهة عبد الرحمن الليوزي لـ”إذاعة الأمل ” ان “جبهة الاصلاح تعلن امتثالها لقرارات المحكمة الاتحادية التي الغت جلستي البرلمان يوم 14 و26 نيسان الماضي وستحضر الى جلسات مجلس النواب كـ”جبهة معارضة” ، مبيناً بأن “الغاء جلسة يوم 26 يعد نصراً للجبهة لكونها هي من قدمت الطعن فيها”.

واوضح الليوزي ان “الاصلاح تعتزم تقديم طلب جديد لاقالة هيئة رئاسة مجلس النواب حيث يحق لنا وفق القانون ان نقدم طلب جديد” ، مشيراً الى ان “الطلب سيقدم فور اكتمال عدد الاصوات المطلوب وهو 110 صوت ونرجح ان يقدم في اول جلسة يعقدها البرلمان”.

وكانت المحكمة الاتحادية قد طعنت ،اليوم الثلاثاء، بجلستي البرلمان يوم 14 و26 نيسان الماضي.

irq_1204199593_1467103191

 

إغلاق