الاخبار الدولية

خطيب جمعة طهران يحذر “آل خليفة” من مصير مشابه لشاه إيران

ندد خطيب جمعة طهران الشيخ كاظم صديقي، باسقاط الجنسية عن العالم البحريني الشيخ عيسى قاسم من قبل السلطات، محذرا النظام الحاكم هناك من مصير مشابه لشاه إيران.

وقال الشيخ صديقي، إن “آل خليفة وآل سعود سيلقون مصيرا مماثلا لمصير شاه ايران”، مشيرا إلى أن “خطوة اسقاط الجنسية عن الشيخ عيسى قاسم تظهر مدى ضعف السلطة البحرينية أمام الحراك الشعب البحريني وقوى المعارضة وفقدان النظام السياسي الحاكم للشرعية”.

واضاف صديقي، أنه “بدلا من ان يخدم النظام البحريني شعبه، عمد على خيانة هذا الشعب عبر هذه الخطوات القمعية الغير شرعية والمرفوضة داخليا ودوليا”.

وأشار خطيب جمعة طهران الى ان “كل ما يجري في البحرين من قمع وظلم بحق شعب هذا البلد من قبل النظام الحاكم وأسرة آل خليفة يتم امام اعين العالم الغربي والولايات المتحدة”، مؤكدا أن “الصمت الغربي والاميركي متواصل منذ اكثر من خمسة اعوام تجاه القمع في البحرين من استهداف المحتجين بالرصاص الحي واعتقال وسجن المعارضين وتشديد احكام السجن بحق الشيخ علي سلمان، كما واصل ما يسمى بالعالم الحر والراعي للديمقراطية صمته تجاه اسقاط الجنسية عن المرجع الديني الشيخ عيسى قاسم”.

وفيما يخص قضية تراجع الامين العام للامم المتحدة عن ادراج اسم السعودية من قائمة الدول والجماعات المنتهكة لحقوق الاطفال بما فيهم الطفل اليمني، قال صديقي إن “هذا التراجع جلب العار والخزي للقائمين والمسؤولين في الامم المتحدة وان تراجعهم هذا جاء نتيجة للاغراءات المالية والخنوع للذل والهوان”.

54073

إغلاق