الاخبار السياسية

دولة القانون يطالب بمساءلة بارزاني والنجيفي .. لهذا السبب

أكدت النائب عن ائتلاف دولة القانون فردوس العوادي، الاربعاء، على ضرورة مساءلة رئيس اقليم كردستان مسعود بارزاني ورئيس إئتلاف متحدون أسامة النجيفي، عن التحركات الأخيرة والإجتماعات التي يقوم بها حزبيهما مع شخصيات متهمة بـ “الارهاب” ومطلوبة للقضاء.

وقالت العوادي في بيان تلقت “إذاعة الأمل” نسخة منه، إن “النجيفي يقوم بجولات مكوكية مع شخصيات ارهابية مثل خميس الخنجر ورافع العيساوي وناجح الميزان واثيل النجيفي، وعقدهم اجتماعات مع رئيس الحزب الديمقراطي الكردستاني مسعود بارزاني”، داعية الى “ضرورة مساءلة البارزاني والنجيفي عن التحركات الاخيرة والاجتماعات التي يقوم بها حزبيهما مع شخصيات متهمة بـ “الارهاب” ومطلوبة للقضاء”.

وأضافت العوادي، أن “هذه الإجتماعات لا تمثل اجتماعات حزبية، انما تمثل المصداق الحقيقي للانقلاب على الدستور والنظام السياسي العراقي، فضلا عن ما تحمله من تحدي صارخ ومعيب وعدم ايمان بالقضاء العراقي”، مشيرة الى أن “هذه الاجتماعات تعد اكبر اهانة للقضاء والنظام السياسي العراقي”.

وأوضحت العوادي، أن “الملاحظ في اجتماع هؤلاء الارهابيين مع بارزاني انه كان تحت عنوان (اجتماع بين رئيس الاقليم وكتلة متحدون)، ما يعني انه اعتراف رسمي من متحدون بانها تتعامل مع ارهابيين وخارجين عن القانون، وهذا الشيء نفسه ينطبق على بارزاني الذي تجاوزت خروقاته الحدود الطبيعية”.

وتناقلت ىوسائل الاعلام في الايام الماضية خبراً مفاده أن رئيس اقليم كردستان “المنتهية ولايته” مسعود البارزاني اجتمع مع خميس الخنجر واسامة النجيفي ورافع العيساوي وخالد المفرجي والوفد المرافق لهم لبحث مستقبل العراق مابعد “داعش”.

 

إغلاق