الاخبار السياسية

سياسي: أميركا تساوم العراق على استقلال السنة والكرد مقابل ابقاء القواعد العسكرية

اتهم المحلل السياسي حسين الكناني, الاثنين, الولايات المتحدة بالسعي لمساومة العراق ما بعد تحرير الموصل على ملفات عدة ابرزها تثبيت قواعدها العسكرية وتأمين الحدود المشتركة مع سوريا والاردن واستقلال اقليم كردستان, مشيرا إلى أن التحالف الدولي يحاول سرقة الانتصارات المتحققة على يد القوات المسلحة لصالحه.

 وقال الكناني في تصريح صحفي ، إن “الجانب الامريكي يساوم الحكومة العراقية على تثبيت القواعد العسكرية في المناطق الشمالية والغربية من العراق وبين عودة عناصر داعش مجددا فضلا عن الازمة الكردية وازمة استقلال اقليم كردستان  وملف الحدود المشتركة مع الاردن وسوريا”.

واضاف الكناني أن “الاميركيين يدفعون بعض الكتل السياسية السنية لاعلان الفدرالية مقابل بقاء القوات الأميركية في مناطقهم”، مبينا أن “الحكومة ابرمت تفاهمات سرية مع  الجانب الامريكي لابقاء عشرات الالف من الجنود الامريكيين في البلج ما بعد تحرير العراق”.

واوضح الكناني أن “البلد لايحتاج اية قوة اجنبية لغرض استقرار الوضع الامني بسبب تطور القوات المسلحة العراقية وتمكنها من تحقيق انتصارات كبيرة في وقت قياسي”.

إغلاق