الأمنية

شرطة البصرة تعلن اعتقال 2200 متهم بتجارة وتعاطي المخدرات خلال العام الحالي

أعلنت مديرية شرطة البصرة عن اعتقال أكثر من 2200 متهم بتجارة وتعاطي المخدرات خلال العام الحالي، داعية الى انشاء مصحة طبية لمعالجة وتأهيل المدمنين.

وقال مدير عام مديرية الشرطة في المحافظة اللواء عبد الكريم مصطفى خلال مؤتمر صحافي ، إن “قوات الشرطة في البصرة ألقت القبض خلال العام الحالي على أكثر من 2200 متهم بتعاطي وتجارة المخدرات”، مبيناً أن “مشكلة المخدرات في المحافظة أكبر حجماً من بقية المحافظات، والقضاء عليها يحتاج الى وقفة حكومية جادة، إذ يجب أن تتضافر جهود جميع الجهات ذات الصلة للتخلص من هذه المشكلة الكبيرة، وليس من الصحيح أن تتصدى قوات الشرطة بمفردها لهذه المشكلة”.

ولفت مصطفى الى أن “البصرة بحاجة ملحة الى انشاء مصحة طبية لعلاج وتأهيل المدمنين على تعاطي المخدرات، ولقد طلبنا ذلك من الحكومة المحلية، ووعدنا المحافظ قبل أيام قليلة بأنه سوف يفاتح وزارة الصحة بهذا الصدد”، مضيفاً أن “تجارة المخدرات في المحافظة تشمل مادة (الحشيش)، ومادة (الترياك)، والأخطر منهما مادة (الكرستال) التي يمكن تصنيعها محلياً”.
وأشار مدير الشرطة الى أن “المديرية عقدت مطلع العام الحالي مؤتمراً عن مشكلة المخدرات تضمن اقتراح حلول للحد منها، ونحن بصدد عقد مؤتمر آخر للتباحث بشأن المشكلة من أجل حث الجهات المعنية على المساهمة في تطبيق الحلول”، معتبراً أن “المخدرات تعد مفتاح الجريمة في البصرة، ولذلك يجب أن تحظى بإهتمام كبير”.
يذكر أن البصرة تنتشر فيها ظاهرة الإدمان على العقاقير الطبية المخدرة منذ منتصف التسعينات، أما ظاهرة تعاطي المخدرات النباتية، وبخاصة مادة (الحشيش)، فإنها نشأت بشكل محدود بعد عام 2008، ثم أعقبتها ظاهرة تعاطي مادة (الكرستال) المخدرة خلال الأعوام القليلة الماضية، وفي (4 ايار 2016) ضبطت قوة أمنية داخل منزل في قضاء شط العرب أول معمل في المحافظة لإنتاج تلك المادة، وألقت القبض على أربعة من العاملين فيه والمسؤولين عنه.
إغلاق