الاخبار السياسية

شيخ محمد من روما: نرفض وجود جيش آخر في أراضينا بحجة محاربة داعش

أكد رئيس الوفد العراقي المشارك في مؤتمر جمعية برلمانات دول حلف الناتو في العاصمة الإيطالية روما آرام شيخ محمد، الجمعة، رفض العراق وجود جيش بلد آخر في أراضيه بـ”حجة” محاربة تنظيم “داعش”، فيما دعا إلى مساعدة العراق لحل المشكلات السياسة بعد تحرير مدينة الموصل.
وقال شيخ محمد في بيان صحفي، “بعد تحرير الموصل نواجه مرحلة جديدة سياسيا ويجب أن نتعامل مع هذه الحالة”، مبينا أن “عدم الاستقرار لن يبقى داخل الإطار العراقي وسوف يستمر في مباغتة الغرب في الجوانب الأمنية ونزوح المواطنين وكل ما نراه من مشاكل أمنية وهجرة سببها عدم الاستقرار في بلداننا”.
وأضاف أن “حل مشكلة عدم الاستقرار يحتاج إلى تكاتف وتعامل دولي من اجل حسم قضيا وخلافات سياسية ويجب أن تحترم سيادة جميع الدول وأن يبقى العراق وبمساعدة حلفائه بعيدا عن التدخلات الدولية”، لافتا إلى أن “البرلمان العراقي والذي يمثل جميع أطياف الشعب العراقي رفض رفضا قاطعا التدخل الواضح والصريح في الشأن الداخلي العراقي ولا يمكن أن نقبل بوجود جيش بلد آخر على أراضينا بحجة محاربه داعش”.
وتابع شيخ محمد “نحن نحتاج إلى المساعدة السياسية والدبلوماسية لإيجاد الحلول للمشاكل السياسية وعلى الوجه الخصوص في ما يتعلق بالمرحلة الجديدة بعد الموصل”.
وتستمر العمليات العسكرية الهادفة إلى تحرير الموصل من تنظيم “داعش”، فيما تتواجد قوات تركية قرب المدينة تطالب الحكومة العراقية بخروجها وتعد وجودها انتهاكا لسيادة العراق.
إغلاق