الأمنية

عنصر بـ”داعش” يذبح أباه لشتمه البغدادي ونعته بـ”الكلب” في نينوى

أفاد مصدر محلي في محافظة نينوى بأن أحد عناصر تنظيم “داعش” أقدم على ذبح أبيه بعد سبه زعيم التنظيم أبو بكر البغدادي ونعته بـ”الكلب” في إحدى مناطق المحافظة.

وقال المصدر في حديث صحفي، إن “أحد عناصر داعش أقدم، مساء اليوم، على تنفيذ جريمة بحق والده عندما قام بذبحه في منطقة المحلبية غربي نينوى، بسبب شتم الوالد للبغدادي ونعته بالكلب”.

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن “عنصر داعش فعل ذلك أمام جمع من عناصر التنظيم الذين دعاهم الى مشاهدته وهو يذبح أباه”.

يذكر أن أحد عناصر تنظيم “داعش” أقدم، في (14 حزيران 2016)، على ذبح والديه في منطقة الغزلاني غربي نينوى بسبب رفضهما تجنيد شقيقيه في التنظيم.

إغلاق