الأمنية

قوات وعد الله تعالج تحركات لداعش في الموصل بصواريخ كاتيوشا

أفاد مصدر أمني ان القوة الصاروخية لقوات وعد الله احدى فصائل الحشد الشعبي، رصدت تحركات لعناصر تنظيم داعش في أحياء بمدينة الموصل، فيما تمكنت من معالجة الأهداف بشكل فوري بثلاثة صواريخ كاتيوشا وبإسناد قذائف الدبابات “برامز” وهاونات.

وقال المصدر، لـ”إذاعة الأمل”، ان “القوات رصدت تحركات الدواعش في قاطع المسؤولية (طريق الامداد الى الموصل) بين جبال مكحول وسكة القطار تقاطع الشرقاط الجهة اليسار في الجانب المرتبط بسوريا”.

وأضاف المصدر الذي فضل عدم الكشف عن إسمه،  ان “القوة الصاروخية لقوات وعد الله استهدافت الدواعش بثلاثة صواريخ كاتيوشا وبإسناد قذائف الدبابات (برامز) وهاونات”.

وكان قائد عمليات قادمون يا نينوى الفريق الركن عبد الامير رشيد يارالله، قد أعلن اليوم الأربعاء، عن تمكن القوات الأمنية من تحرير قرية يرغنتي ضمن المحور الشرقي لمدينة الموصل من عناصر تنظيم داعش، فيما أوضح ان “قطعات الفرقة المدرعة التاسعة وفوج مغاوير الفرقة 15 حررت قرية يرغنتي ضمن المحور الشرقي ورفعت العلم العراقي فيها بعد تكبيد الدواعش خسائر بالارواح والمعدات”.

يذكر ان مجلس محافظة نينوى، اعلن عن قصف 4 جسور من أصل 5 تربط بين جوانب مدينة الموصل، فيما أوضح بان أسباب القصف وبحسب الجهات العسكرية يعود من اجل عزل الجانب الايسر عن الجانب الأيمن، اكد بان اصلاح تلك الجسور سيتطلب أموال كبيرة بالإضافة الى وقت طويل.

 

إغلاق