الاخبار السياسية

كتلة نيابية: دفع مبلغ 40 مليون مقابل الترشح للانتخابات سيمنع “تجديد الوجوه”

انتقدت كتلة التحالف المدني الديمقراطي النيابية ، الاثنين، فرض مبلغ 40 مليون مقابل الترشح للانتخابات البرلمانية مؤكدة بان فرض هكذا مبلغ سيمنع “تجديد الوجوه” ، فيما أوضحت بان الأحزاب السياسية الحاكمة تفصل قانون الانتخابات كما تشاء ، دعت الى إعادة هيكلة مفوضية الانتخابات وتعديل قانون الانتخابات بشكل مدروس.

وقال رئيس الكتلة مثال الالوسي لـ”إذاعة الأمل” ان ” فرض مبلغ 40 مليون دينار عراقي مقابل الترشح للانتخابات البرلمانية امر مرفوض وسيمنع تجديد الوجوه” ، مشيراً الى ان “أهالي المناطق التي احتلت من قبل “داعش” وكانوا تحت الحصار والضرف الاقتصادي الصعب لن يستطيعوا تأمين هكذا مبلغ للمشاركة بالانتخابات القادمة خصوصاً الشباب منهم والمستقلين”.

وأوضح الالوسي ان ” الأحزاب السياسية الحاكمة تفصل قانون الانتخابات كما تشاء لكي تحافظ على مكاسبها ومناصبها” ، مؤكداً باننا “نحتاج اليوم الى إعادة هيكلة مفوضية الانتخابات وتعديل قانون الانتخابات بشكل مدروس لكي نعطي فرصة اكبر لوصول دماء جديدة الى العملية السياسية”.

وكانت كتلة مستقلون بزعامة حسين الشهرستاني قد اكدت ، الاثنين (26 سبتمبر 2016)، على أهمية مشاركة القوى الصغير في الانتخابات والحفاظ على حقها في التمثيل النيابي.

فيما كشف مصدر سياسي مطلع ، عن توجه بعض القوى السياسية (الكبرى) لاعتماد نظام القائمة المغلقة في الانتخابات المقبلة، مبينا ان هناك مساعي لإبعاد الكيانات الصغيرة والمرشحين المستقلين من خلال تعديل قانون الانتخابات.

 

إغلاق