أخبارالأقتصادية

مجلس البصرة يطالب الادعاء العام بالتحقيق بشبهات الفساد في جولات التراخيص

مجلس-محافظة-البصرة

طالبت لجنة النفط والغاز في مجلس محافظة البصرة، الادعاء العام في المحافظة بتحريك الدعوى القضائية بخصوص الملفات الفساد التي شابت عقود جولات التراخيص، فيما اعتبرت أن البصرة وشعبها هم المتضررون من ذلك الفساد.
وقال رئيس اللجنة علي شداد الفارس، أن اغلب هذه المشاريع شابها الفساد الملموس أكدتها التقارير الدولية، مشدداً على أهمية محاسبة المفسدين الذين كانوا السبب في تفويت فرصة استفادة المحافظة البصرة وابنائها من المبالغ المالية والمليارات التي باتت في بطون الفاسدين”.
واعتبر الفارس أن “المتضرر الأكبر من عمليات الفساد هو محافظة البصرة وأبنائها وموظفيها الشرفاء”.
وفي صعيد منفصل اعلن الفارس عن تشكيل لجنة تحقيقية للوقوف على ملابسات امتلاك بعض الموظفين من محافظات أخرى بطاقات سكن مزورة صادرة من قبل جهات رسمية في البصرة تشير إلى أنهم من أهالي المحافظة ويعمل اولئك الموظفون في الشركات الاستثمارية النفطية.
وقال الفارس إن لجنته أوصت باعتماد بطاقة الناخب بدلا عن بطاقة السكن كإثبات رسمي كونه من الصعب تزويرها، لافتا في الوقت ذاته إلى أن الجهات المزورة لبطاقات السكن تلك ستنال جزائها العادل بعد الاطلاع على تقرير اللجنة التحقيقية المشكلة من خلال الاجتماع.

إغلاق