الاخبار السياسية

مجلس البصرة يهدد بمقاضاة هيثم الجبوري ويطالبه بالاعتذار الرسمي

نفى رئيس مجلس محافظة البصرة صباح البزوني، اليوم الاثنين، الاتهامات التي وجهها النائب هيثم الجبوري للمجلس، عادا المعلومات التي ذكرها بالمغلوطة ، مؤكدا حق المجلس في مقاضاته قانونيا او تقديم اعتذار رسمي امام الاعلام.

وقال البزوني في بيان تلقته “إذاعة الأمل” “استغربنا المغالطات التي وردت في حديث النائب الجبوري عن مشروع قديم عطل في احدى الوزارات السيادية ، والمذكور فيها اخطاء ومغالطات عن قيمة العقد الذي لا يتجاوز 23 مليار عراقي، في حين ان المبلغ الإجمالي الذي صادق عليه المجلس في الجلسة 153 في 26/9/2012 بلغ 58 مليار دينار ككلفة لثماني مشاريع تخص الجانب الامني “.

وطالب النائب الجبوري “بذكر مصادر معلوماته غير الواضحة وغير الدقيقة”، مؤكدا ان “الحكومة المحلية في البصرة تحتفظ في حقها في مقاضاة الجبوري وتقديم شكوى ضده في حال عدم تقديم الوثائق التي ذكرها”، متسائلا “هل الموضوع افتراء ام تقديم وثائق ادانة او هو لدعم تكوين سياسي داخل البصرة”. 

واشار الى اننا “نستغرب عدم معرفة الجبوري بواردات الموانئ والمنافذ السنوية والشهرية وهو عضو في اللجنة المالية لمجلس النواب”.

واوضح البزوني ان “المجلس خلال الدورتين السابقة والحالية ساهم بشكل كبير بدعم الملف الامني وتوفير كل المستطاع للاجهزة الامنية العاملة في المحافظة”، داعيا رئيس مجلس النواب “لحث الاعضاء على عدم توجيه الاتهامات من خلال وسائل الاعلام الا بعد التاكد من دقة معلوماتهم“.

البزوني

 

إغلاق