الاخبار السياسية

مجلس بابل يكشف عن معلومات لاستهداف المحافظة ويطالب العبادي بالتدخل “الفوري”

كشف مجلس محافظة بابل  عن ورود معلومات استخبارية، تفيد بنية تنظيم داعش، استهداف عددا من المراكز الحيوية والمراقد الدينية في المحافظة، وفيما اشار الى ان مضافات الارهابيين واماكن التهديد تنطلق من مناطق جنوب العاصمة، طالب العبادي بالتدخل “الفوري” بوضع تلك المناطق تحت ادراة عمليات بابل.

وقال عضو المجلس أحمد الغريباوي لـ”إذاعة الأمل “، “وصلتنا معلومات خطيرة حول نية داعش الارهابي باستهداف المراقد الدينية، والمراكز الحيوية والمهمة في المحافظة، وعلى غرار ما حصل في الايام الماضية من تفجير الكرادة، وهجوم بلد”، مبينا ان اماكن “انطلاق تلك التهديدات تتركز في مناطق جنوب بغداد، والتي تخضع الى قيادة عمليات بغداد، الامر الذي يعيق عمل الاجهزة الامنية في بابل من اتخاذ الاجراءات المناسبة”.

وطالب عضو المجلس، رئيس الوزراء والقائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي بـ”التدخل الفوري، ووضع المناطق التي تنطلق منها التهديدات تحت ادراة قيادة عمليات بابل”، محذرا في الوقت ذاته من “خطورة الموقف اذا لم يكن هناك تدخلا من قبل الحكومة الاتحادية واعطاء صلاحية لعميات بابل بايقاف تلك التهديدات، كونها تملك معلومات استخبارية كافية عن المناطق التي تحوي مضافات الارهابيين، ومناطق تواجدهم”.

irq_878234477_1468011147

 

إغلاق