الأمنية

مجلس بغداد: العاصمة مهددة بهجمات “داعشية” خلال احتفالات رأس السنة

اكد عضو اللجنة الامنية في مجلس محافظة بغداد سعد المطلبي، الخميس، ان العاصمة “مهددة” امنيا خلال ايام اعياد رأس السنة، فيما داعا المواطنين الى التعاون مع القوات الامنية والإبلاغ عن اي تحرك مريب يلاحظونه، بيَّن ان بغداد ما زالت تحتوي على خلايا “داعشية” نائمة.

وقال المطلبي، لـ”إذاعة الأمل “، ان “العاصمة بغداد ما زالت تحتوي على خلايا داعشية نائمة وتعمل بصمت على استهداف المدنيين خلال المناسبات”، مشيرا الى ان “بغداد مهددة امنيا خلال الايام المقبلة والتي ستشهد احتفالات بمناسبة اعياد رأس السنة”.

واضاف، ان “داعش يستغل التجمعات البشرية لتنفيذ عملياته الاجرامية”، داعيا في الوقت ذاته المواطنين الى “التعاون مع القوات الامنية والابلاغ عند ملاحظة اي تحرك مريب”.

ونشر موقع اخبار المسلمين المقرب من داعش، اليوم الخميس، ان التنظيم يخطط لاستهداف عواصم عربية واجنبية عدة مع اقتراب حلول عيدَي الميلاد ورأس السنة.

إغلاق