الاخبار الدولية

محامي مصري يتقدم بدعوى قضائية ضد القرضاوي بتهمة التحريض على قتل المصلين بمسجد الروضة

أعلن المحامي المصري سمير صبري، الثلاثاء, تقديمه بلاغا إلى نيابة أمن الدولة العليا طوارئ ضد المفتي يوسف القرضاوي بتهمة التورط في التحريض على قتل المصلين في مسجد الروضة ببئر العبد.

وقال صبري في بلاغه ، إن “المفتي يوسف القرضاوي ظهر في أحد الفيديوهات وهو يبيح قتل المصلين ويفتي بمشروعية اقتحام مسجد بن تيمية في غزة عام 2009 وقتل المصلين، وذلك استنادا إلى الخلاف الدائم بين حركة حماس وجماعة أنصار الله، حيث أفتى وقتها بمشروعية قتل حماس لهذه الجماعة وأن معها كل الحق بحجة أنها حاولت أن تثنيهم عن محاربتهم وبعدها مباشرة قامت حماس بقصف المسجد الخاص بهذه الجماعة وقتلت كل من فيه بسبب هذا الخلاف”.

وأضاف, أن “العملية الخسيسة تدل على عدم الانتماء إلى الإسلام وفهم قواعده وحرمة قتل المسلم وهو يؤدي صلاته في بيت الله”.

وأكد المحامي المصري, أن “الجماعة التي نفذت الهجوم وقتلت المصلين في مسجد الروضة ببئر العبد بمدينة العريش بسيناء، استندت إلى تلك الفتوى التي أصدرها القرضاوي بإباحة قتل المصلين في المساجد”.

وطالب صبري, بــ “التحقيق فيما ورد ببلاغه من جرائم اقترفها يوسف القرضاوي والتي تقطع وتؤكد أنه تورط في التحريض على قتل المصلين بمسجد الروضة ببئر العبد بمدينة العريش بسيناء، والتي راح ضحيتها 305 أشخاص ومئات الجرحى”.

ودعا, إلى “تقديم القرضاوي للمحاكمة الجنائية استناداً إلى أحكام قانون الطوارئ”.

وأعلنت النيابة العامة المصرية، السبت الماضي، عن استشهاد ش05 أشخاص وإصابة 128 آخرين حصيلة الهجوم الإجرامي الذي استهدف مسجد الروضة في محافظة شمال سيناء.

إغلاق