الأمنية

مصدر موصلي: عناصر داعش المحليين يبيعون ممتلكاتهم الخاصة والسبب !!!

أفاد مصدر محلي من محافظة نينوى، الإثنين، أن عناصر تنظيم داعش من العراقيين، بدأوا بعرض أغراضهم الشخصية البيتية، فيما أشار الى ان غالبيتهم سكنوا في منطقة تقع على أطراف الساحل الأيمن.

وقال المصدر الذي يقطن قضاء الموصل، لـ”إذاعة الأمل”، ان “الدواعش قاموا بعرض أغراض بيوتهم في الأسواق، كذلك سياراتهم”، مبينا ان ” غالبيتم من سكنة منطقة باب الطوب”.

وأضاف المصدر الذي فضل عدم الكشف عن إسمه، ان “نيتهم هي تصفية ما يملكون في مناطقهم الحالية، والتوجه الى منطقة رجم حديد، التي تقع في أطراف الساحل الأيمن”.

ولفت الى ان “هذه المنطقة قريبة على الحدود العراقية السورية، ومن خلالها يمكنهم أن يتنقلوا بين سوريا ونينوى”.

وكان بيان لخلية الإعلام الحربي، أعلن ان القوات المشتركة تمكنت اليوم اليوم الإثنين، من تحرير قريتي الركراك والنايفة في الموصل من سيطرة عناصر تنظيم داعش.

يذكر ان قائد جهاز مكافحة الارهاب الفريق الركن عبد الغني الاسدي قد اكد، اليوم الاثنين، ان تحرير الساحل الايسر من مدينة الموصل سيكون خلال الايام القليلة المقبلة.

 

إغلاق