الأمنية

معصوم يُدين تفجيري البياع وبغداد الجديدة ويدعو لإجراءات عاجلة للقضاء على الخلايا الارهابية

دان رئيس الجمهورية فؤاد معصوم, الثلاثاء, التفجيرين الانتحاريين في منطقتي البياع وبغداد الجديدة, وفيما أكد ان التفجيرين لن يمرا بلا قصاص عادل وسريع, دعا إلى اتخاذ إجراءات عاجلة للقضاء التام على الخلايا الإرهابية المتربصة بالمواطنين الأبرياء.

وقال بيان رئاسي , إن “معصوم يدين التفجيران الإرهابيان اللذان استهدفا بأحزمة ناسفة منطقتي البياع وبغداد الجديدة، شرقي وجنوبي غرب العاصمة، واسفرا عن استشهاد وجرح عدد من المدنيين العزل”.

وأكد معصوم أن “هذه الاعتداءات الإرهابية النكراء لن تمر بلا قصاص عادل وسريع”، داعياً السلطات الأمنية إلى “اتخاذ إجراءات عاجلة للقضاء التام على الخلايا الإرهابية المتربصة بالمواطنين الأبرياء والى اتخاذ كل الإجراءات الفورية لمنع وقوع مثل هذه الهجمات الإجرامية مجدداً”.

وطالب رئيس الجمهورية, بــ “رعاية ومساعدة عوائلهم وبذل كل جهد لتقديم العلاج السريع للجرحى”.

وكان انتحاريان يرتديان حزامين ناسفين فجر احدهما نفسه في منطقة بغداد الجديدة، فيما فجر الاخر نفسه بمنطقة البياع، ما اسفر عن استشهاد واصابة العشرات من المدنيين.

إغلاق