الأمنية

نائب يدعو القوات الامنية الى تسخير جهودها لتحرير المختطفات الازيديات في الفلوجة

دعا النائب عن المكون الايزيدي حجي كندور، الثلاثاء، الأجهزة الأمنية و الإستخبارية الى تسخير الجهود لأجل تحرير المختطفات الإيزيديات اللواتي نقلهن داعش من الموصل الى الفلوجة.

واشاد كندور في بيان تلقت “إذاعة الامل ” نسخة منه، بـ”الإنتصارات التي تحققها قوات الجيش والشرطة الإتحادية وقوات مكافحة الاٍرهاب وقوات الحشد الشعبي والعشائر على عصابات داعش في معركة تحرير الفلوجة”، مبينا ان “هذه الانتصارات أثلجت قلوب العراقيين في كل مكان ،لما لها من أهمية في كسر شوكة الإرهاب الذي يستهدف العالم اجمع واستعادة المناطق المغتصبة وتسهيل عودة النازيح والمهجرين الى مناطقهم الأصلية”.

وشدد النائب على “ضرورة الاسراع بتحرير جميع المدن المغتصبة من قبضة العصابات الإرهابية وعودة الأمن والأمان إلى البلاد”، مطالباً “الأجهزة الإستخبارية بالبحث والحصول على معلومات عن أماكن تواجد الإيزيديات المختطفات اللواتي تم نقلهن من الموصل إلى أماكن تواجد تلك العصابات في الفلوجة ومناطق محافظة الأنبار”، فيما رأى ان “ذلك يعني رسم الفرحة على عوائل المختطفات وتحقيق الأهداف المتوخاة من دحر تلك الطغمة الإرهابية “.

وكان رئيس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي اعلن في وقت متأخر من ليلة الاحد عن بدء عملية تحرير مدينة الفلوجة ، فيما اعلن قائد عمليات تحرير الفلوجة الفريق الركن عبد الوهاب الساعدي امس الاثنين عن تحرير قضاء الكرمة شرقي المدينة بالكامل .

irq_2084166688_1464109628

 

إغلاق