الاخبار السياسية

نائب يطالب بفتح تحقيق مع الشخصيات والجهات المتسببة بتشريد ملايين العراقيين

 

طالب نائب رئيس لجنة الهجرة والمهجرين النيابية حنين قدو، اليوم السبت، الادعاء العام والأجهزة القضائية المختصة في العراق والمنظمات الدولية المستقلة بالكشف عن الشخصيات والجهات المتورطة بتشريد الملايين من العراقيين.

وقال قدو في بيان تلقته “اذاعة الأمل من العراق ”  ،اننا “نعيش في هذه الأيام الذكرى الثانية المؤلمة لعملية تهجير ونزوح واسعة وعمليات قتل وأختطاف طالت أبناء المكونات العراقية الأصيلة من الايزيديين والمسيحيين والشبك والتركمان بدءا من الـ3 والـ7 من شهر اب 2014 في مناطق قضاء سنجار وحمدانية وتلكيف وبعشيقة”.

واضاف ان “عملية الابادة التي تعرض لها أبناء المكونات العراقية الأصيلة على يد الدواعش كانت إحدى نتائج الرسائل والمؤامرات السياسية قبل أن تكون نتيجة لاخفاقات أمنية وعسكرية”.

وتابع انه “في الوقت الذي يتطلع فيه أبناء الأقليات العراقية إلى العودة إلى مناطق سكناهم وإلى ديارهم لازالت تلك المؤامرات والدسائس قائمة تقودها بعض الأطراف الداخلية والتي كانت سببا رئيسيا لسقوط محافظة نينوى، وما تبعها من مجازر ارتكبت بحق أبناء العراق في سبايكر وسجن بادوش وسقوط عشرات الآلاف من الشهداء والملايين من النازحين والمشردين”.

وطالب الادعاء العام والأجهزة القضائية المختصة في العراق والمنظمات الدولية المستقلة “بالكشف عن تلك الشخصيات والجهات المتورطة والذين كانوا سببا في تشريد الملايين من العراقيين وقتل عشرات الآلاف من الأطفال والرجال والنساء وأختطاف الآلاف من سبايا الايزبدية والتركمان ومن الشبك”.

ودعا قدو الحكومة العراقية إلى” تحمل مسؤولياتها في تحرير محافظة نينوى وتوفير الضمانات لتحقيق الأمن والاستقرار في مناطق سهل نينوى وسنجار ومناطق محافظة كركوك بعيدة عن الصراعات”.

مهجرون

إغلاق