الاخبار السياسية

هاشم الهاشمي يعلن تاييد اجتماع الرئاسات الثلاث للمطالب الشعبية وتحديد سقف زمني للاصلاحات

hashim_al_hashimi_16082013
وجهت الرئاسات الثلاث ، بتشكيل لجنة تتولى الاتصال بقادة التظاهرات لمتابعة مطالبهم، فيما أكد قادة وممثلي الكتل والأحزاب السياسية دعمهم للمطالب “المشروعة” وأهمية الإسراع بتنفيذ الإصلاحات.
وجاء في البيان الختامي لاجتماع الرئاسات الذي تلاه مستشار رئيس الجمهورية شيروان الوائلي خلال مؤتمر صحفي في بغداد وتابعته اذاعة الامل ، “أن “هذه الإجراءات تأتي تعبيرا عن حاجة الدولة إلى الإصلاح الحقيقي الذي أطلقه رئيس مجلس الوزراء، وهو ما ينسجم مع الإرادة الوطنية التي يجري التعبير عنها من خلال المتظاهرين والمعتصمين الوطنيين وهم جزء أساس من العملية السياسية وأصحاب مصلحة حقيقية في عراق ديمقراطي حر ومتقدم وآمن”.

من جهته أكد رئيس جبهة الحوار الوطني صالح المطلك ، أن اجتماع الرئاسات الثلاث وقادة الكتل السياسية ، أشاد بـ”الانضباط العالي” للمتظاهرين، وفيما دعاهم إلى الضغط باتجاه تحقيق الإصلاحات، أكد دعمه لإجراء “تغيير جذري” في العملية السياسية.
وقال المطلك خلال مؤتمر صحفي عقده، امس ، في بغداد عقب انتهاء اجتماع الرئاسات الثلاث، وتابعته اذاعة الامل من ميسان إن “الاجتماع أشاد المتظاهرين الذين اثبتوا انضباطا عاليا في تظاهراتهم واعتصاماتهم”، داعيا المتظاهرين إلى “الضغط باتجاه تحقيق الإصلاحات في العملية السياسية”.

الى ذلك اكد الامين العام لحزب الفضيلة الاسلامي هاشم الهاشمي ، أن اجتماع الرئاسات الثلاث مع الكتل السياسية ايد المطالب الشعبية المقيدة بالضوابط القانونية مؤكدا أن التغيير الوزاري جزء من حزمة الاصلاحات وضرورة تحديد سقف زمني لانجازها .
وقال الهاشمي لـ اذاعةا لامل من ميسان” أنّ ” الاجتماع ركز على المحافظة على الوضع الامني مع وجود الاعتصامات وضرورة ان لا يكون لوجودها تأثير على الوضع العام “.
واضاف ” ان المجتمعين يؤيدون المطالب الشعبية المقيدة بالضوابط القانونية ، مؤكدين على أن التغيير الوزاري جزء من حزمة الاصلاحات وان يحدد سقف زمني لانجازها “.
وتابع ” تم التأكيد على معالج ملف الفساد وضرورة تقديم الفاسدين للعدالة والسعي الحثيث لاسترداد الاموال العراقية ودعم المجلس الاعلى لمكافحة الفساد “.

إغلاق