الاخبار السياسية

وعد الله تدين تفجيرات بغداد وتؤكد ضرورة تفعيل الجهد الاستخباري وتدقيق السكان المحليين

دانت قوات وعد الله / الشباب الرسالي ، احدى فصائل الحشد الشعبي  المجزرة الارهابية ، التي وقعت يوم امس في منطقة الكرادة ببغداد، وراح ضحيتها عشرات المواطنين الابرياء ، مؤكدة انها تقف مع القوات الامنية في حماية الامن الداخلي، وتفعيل الجهد الاستخباري وتدقيق سكان المناطق وتفتيش الاهداف المشكوك فيها .

ونقل بيان صحافي للاعلام الحربي تلقته ” إذاعة الأمل “، اننا ” ندين العمل الارهابي الذي وقع يوم امس في منطقة الكرادة ، ونؤكد اننا نقف مع الاجهزة الامنية صفا واحدا كما وقفنا معا في ساترا واحد في محاربة الارهاب والعصابات الاجرامية للدفاع عن الوطن”.

وقال البيان ” وان المرحلة الحالية تستوجب تفعيل الجهد الاستخباري وتدقيق سكان المناطق وتفتيش الاهداف المشكوك فيها”.

واضاف” نشدد على ان الخسائر التي تعرض لها داعش في معركة الفلوجة والانتصارات التي حققها ابطال العراق في ساحات الشرف والغيرة ، دفعت العصابات الاجرامية الى انتهاج اسلوبها القديم في زعزعت الامن الداخلي واستهداف الابرياء العزل، للتغطية على خسائرها “

وطالبت القوات في بيانها ” القوات الامنية الى مزيد من الحيطة والحذر وعدم إعطاء فرصة للإرهاب بان يستغل ظروف البلاد”.

وتابع ” اننا نعزي ذوي الشهداء، وندعو في الوقت ذاته الباري عز وجل ان يمن على الجرحى بالشفاء العاجل “.

واشار الى ضرورة ان يقف الجميع صفا واحد في حماية ارواح الابرياء ، لان العراق محتاج الى جميع ابنائه “.

irq_796917682_1435779928

 

إغلاق